عاشق حبيب عمرى

عاشق حبيب عمرى

ملتقى الصفوه


    رئيس جنوب إفريقيا: سنعتقل "البشير" إن حضر المونديال

    شاطر
    avatar
    اجمل ذكرى
    مدير اداره المنتدى
    مدير اداره المنتدى

    نقاط : 1329
    عدد المساهمات : 310
    تاريخ التسجيل : 07/03/2010
    العمر : 34
    الموقع : الاداره

    رئيس جنوب إفريقيا: سنعتقل "البشير" إن حضر المونديال

    مُساهمة  اجمل ذكرى في الأحد 30 مايو 2010 - 6:22


    البشير تلقى دعوة رسمية لحضور كأس العالم ولكنه مهدد بالاعتقال هناك





    صرّح جاكوب زوما -رئيس جنوب إفريقيا- بأن بلاده ستضطر لتطبيق القانون
    الدولي واعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير إن حضر إلى البلاد لحضور
    افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم الشهر المقبل، رغم تلقّيه دعوة رسمية
    كسائر القادة الأفارقة.

    وأكد "زوما" في استجواب أمام البرلمان
    الجنوب إفريقي أن بريتوريا تلتزم بما تفرضه عليها اتفاقية المحكمة
    الجنائية الدولية باعتبار أنها من الدول الموقّعة عليها، وبالتالي ستُطبّق
    مذكرة التوقيف التي أصدرها مدعيها العام "لويس مورينو أوكامبو" بحق البشير
    بتهمة ارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور المضطرب.

    يُذكَر أنها
    المرة الثانية التي تعلن فيها جنوب إفريقيا التزامها بهذا الموقف ضد
    "البشير"، بعد أن امتنعت عن دعوته إلى حفل تنصيب "زوما" العام الماضي.

    وخلال
    جلسة الاستجواب تقدّم النائب عن التحالف الديمقراطي "كينيث موبي" بسؤال
    لزوما عمّا إذا كان سيأمر باعتقال "البشير" إن جاء إلى جنوب إفريقيا؟!!
    فردّ الأخير بالقول إن بلاده "تحترم القانون الدولي وستلتزم به".

    ولكن
    النائب طلب المزيد من التوضيح، فردّ "زوما" بالقول: "إذا زارنا البشير،
    فسيكون اعتقاله ضمن مسئوليتنا"، لكنه أعاد التأكيد على دعمه لقرار القادة
    الأفارقة بدعوة المحكمة الجنائية إلى تأجيل تطبيق مذكرة التوقيف بحق نظيره
    السوداني الذي انتخب لولاية جديدة قبل أسابيع.

    وجاءت تصريحات
    "زوما" -التي نقلتها وسائل الإعلام الجنوب إفريقية- في وقت عاد فيه الجدل
    حول مذكرة التوقيف في السودان، بعد طلب المحكمة الجنائية من الحكومة
    السودانية تسليم مطلوبين إليها، واتهامها الخرطوم بتقديم حماية رسمية لهم.

    وكانت
    المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت مذكرة لاعتقال "البشير" في مارس 2009
    على خلفية ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

    لكن
    "البشير" نفي أن يكون أصدر أوامر بالقتل الجماعي أو التعذيب أو الاغتصاب
    خلال الصراع الدائر في الإقليم منذ صيف عام 2003 عندما حمل متمرّدون
    السلاح مطالبين بمشاركة أكبر في السلطة والثروة.

    ويُذكر أن
    "البشير" -وهو أول رئيس تصدر بحقه مذكرة اعتقال وهو لا يزال في السلطة-
    أدّى القسم يوم الخميس الماضي لدورة جديدة في منصب الرئاسة.

    وكان
    قد أُعلن عن فوز "البشير" في الانتخابات الرئاسية التي شهدها السودان في
    إبريل الماضي، لكن المعارضة السودانية رفضت نتيجة الانتخابات واتهمت الحزب
    الحاكم بتزويرها.


    _________________



    اجمل ذكرى

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 21 أبريل 2018 - 0:01